بيان بمُناسبة الأحداث التي شهدتها عدد من دول العالم
2017-10-03 25

(بيان بمُناسبة الأحداث التي شهدتها عدد من دول العالم)

يُدين المؤتمر الوطنيّ العراقيّ، الأحداث الإجراميّة التي شهدتها مدينتي مارسيليا الفرنسيّة و لاس فيغاس الأمريكيّة، والتي راح ضحيتها عدد من الأبرياء العزَّل من السلاح .

وفي الوقت الذي يستهجن فيه المؤتمر الوطنيّ العراقيّ تلك الأعمال الوحشيّة والهمجيّة التي تُظهر بجلاء مدى إستهتار التنظيمات والعناصر الإرهابيّة بأرواح الأبرياء، فإنّه يُذكِّر بما أشار إليه فيما سبق، من أن الإرهاب لا يعرف وطناً و لا ديناً و لا جنسيةً؛ فمنهجه الكراهيّة، ولغته القتل والعنف، وأهدافه الشعوب الإنسانيّة بأجمعها، وهذا ما شهدناه في العراق على مدى أربعة عشر عاماً، كنّا نؤكد خلالها على ضرورة مكافحة تلك الآفة، وتعزيز التعاون الدوليّ لمنع التنظيمات الإرهابيّة من توسيع نفوذها ونشر أفكارها، وتحقيق الأمن والإستقرار في العراق، الذي سيحافظ على سلام وإستقرار العالم .

المؤتمر الوطنيّ العراقيّ
٣ تشرين الأول ٢٠١٧

Top